ABK Live Chat
بسيط و ذكي و أسهل
الذهاب للتطبيق

English  | نبذة عن البنك  |  بحث

الأخبار و العروض


البنك الأهلي الكويتي يرتقي بخدماته الرقمية من خلال تقديم خدمة تحديث البيانات

12 أوكتوبر 2023



البنك الأهلي الكويتي يطلق حملة

أضاف البنك الأهلي الكويتي خدمة "اعرف عميلك الإلكترونية" (e-KYC) إلى قائمة الخدمات المصرفية عبر الهاتف المحمول، والتي اصبحت متاحة الآن بسهولة من خلال تطبيقه، مما يسهل على العميل تحديث بياناته الشخصية دون عناء زيارة البنك. وتهدف هذه الخدمة إلى تعزيز التجربة المصرفية الرقمية الشاملة التي يوفرها البنك الأهلي الكويتي لعملائه.

وتعليقاً على إطلاق الخدمة، أكدت جهير معرفي مدير عام إدارة الخدمات المصرفية للأفراد بالإنابة في البنك الأهلي الكويتي، التزام البنك بتبسيط تجربة العملاء، ولا سيما في مجال الخدمات المصرفية الرقمية، مضيفةً "تقديم خدمة اعرف عميلك الإلكترونية يتيح للعملاء تحديث بياناتهم الشخصية بسلاسة وبراحة من منازلهم".

وشددت معرفي على تركيز البنك الأهلي الكويتي على توفير الحلول التي تركز على العملاء من خلال تقديم خدمات مصرفية رقمية آمنة يسهل الوصول إليها، بما يلبي احتياجاتهم ورغباتهم، متابعة "نواصل سعينا لتحقيق التميز في تقديم خدمات مبتكرة لعملائنا".

وتعد خدمة e-KYC خطوة مهمة نحو التحقق من الهوية الرقمية، قبل استكمال عملية تحديث البيانات الخاصة بالعملاء بأقل قدر من الجهد، دون الحاجة للانتظار في الفروع، وتوفر راحة إضافية للعملاء الذين يسعون إلى تحديث بياناتهم بشكل دوري.

ويتم تحديث البيانات بخطوات بسيطة بعد مصادقة برنامج هويتي للهيئة العامة للمعلومات المدنية (PACI) لعرض وتحديث البطاقة المدنية. وعند تسجيل الدخول إلى تطبيق الهاتف المحمول للبنك الأهلي الكويتي، تقوم خدمة e-KYC تلقائياً بتنبيه العميل إلى ضرورة تحديث البيانات الشخصية والتحقق منها دون عناء زيارة البنك، مع ميزة إضافية تتمثل في تعزيز الأمان.

وعند استرداد البيانات ذات الصلة من نظام البنك أو تطبيق AKcess للمشتركين، تسمح خدمة e-KYC للعملاء بمراجعة وتعديل معلوماتهم المسجلة.

وأكدت معرفي التزام البنك الأهلي الكويتي الثابت بتقديم حلول مصرفية أكثر سهولة من خلال تقديم خدمة e-KYC ، قائلة "يدرك البنك أهمية توفير الحلول التي تسهم بتحسين وتبسيط تجربة العملاء ودور التحول الرقمي في دفع هذا التغيير".

في السياق نفسه، يظهر التزام البنك بتوفير الراحة للعملاء في خدماته المصرفية الأخرى عبر الإنترنت والهاتف المحمول، والتي توفر تجربة مصرفية سلسة. ويعتبر تقديم خدمة "سند" شهادة على النهج المبتكر الذي يعتمده لخدمة العملاء من خلال تقديم إجابات سريعة ودقيقة على استفساراتهم باستخدام تقنية شات بوت .(chatbot)

كما تعتبر خدمة Global View خطوة أخرى نحو تبسيط الخدمات المصرفية للعملاء ليس فقط في دولة الكويت، ولكن في الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية، بحيث يمكن للعملاء عرض أي من حساباتهم في البلدان الأخرى إلى تطبيقهم.

ويترافق ذلك مع خدمة "اتصل بي" التي تتيح للعملاء طلب معاودة الاتصال من خلال تطبيق البنك الأهلي الكويتي بكل سهولة من دون تحمل العميل لتكاليف الاتصال الدولي.

وتساعد خدمة السحب النقدي بدون بطاقة من البنك الأهلي الكويتي على إمكانية سحب الأموال في حالة فقدان أو نسيان بطاقة السحب الآلي، بحيث تشكل شهادة على حرص البنك على تزويد العملاء بخدمات فورية وفعالة وشخصية وفق أعلى مستويات الأمان.

منذ تأسيس البنك الأهلي الكويتي عام 1967 يواصل العمل على طرح منتجات جديدة وتطويرها، ليصبح واحداً من أهم البنوك الكويتية التي تقدّم مجموعة متكاملة من الخدمات والمنتجات المالية والمصرفية لقطاع الأفراد والشركات والخدمات المصرفية الخاصة. وتقدم شركته التابعةABK Capital مجموعة واسعة من الخدمات والحلول الاستثمارية محلياً وإقليمياً وعالمياً.

هذا ويوفر البنك الأهلي الكويتي - مصر جميع الخدمات المصرفية والمالية لخدمة عملائه من الشركات والأفراد من خلال فرعه الرئيسي وفروعه الأربع والأربعين المنتشرة في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية.

ويتواجد البنك الأهلي الكويتي في دولة الإمارات العربية المتحدة حيث يقدّم جميع الخدمات المصرفية لعملائه من الشركات الكويتية والإماراتية، ويخدم كذلك عملاءه الأفراد من خلال فروعه المتواجدة في دبي وأبوظبي ومركز دبي المالي العالمي DIFC.

ويعد البنك الأهلي الكويتي من أبرز الداعمين لحملة "لنكن على دراية" التوعوية المصرفية بالتعاون مع بنك الكويت المركزي وإتحاد مصارف الكويت بحيث يهدف من خلال مبادراته المختلفة إلى تعزيز الثقافة والشمول المالي لدى جميع أفراد المجتمع وتعريفهم على حقوقهم وواجباتهم لدى التعامل مع البنوك والخدمات المصرفية المختلفة بما يشمل خدمات ذوي الاحتياجات الخاصة وسبل تجنب الاحتيال المصرفي والمالي وشروط الحصول على منتجات البنك والاستفادة من الخدمات الرقمية وغيرها.